رقم الخبر: 292524 تاريخ النشر: أيلول 26, 2020 الوقت: 16:53 الاقسام: مقابلات  
الإعلان عن برنامج أسبوع السياحة في ايران
بمناسبة اليوم العالمي للسياحة

الإعلان عن برنامج أسبوع السياحة في ايران

الوفاق /خاص- أعلن مساعد الشؤون السياحية في وزارة التراث الثقافي والسياحة والحرف اليدوية الإيرانية، ولي تيموري، أن الأولوية لنا هي صحة المواطنين ولكن لم تكن هناك من قيود على السفر في إطار البروتوكولات الصحية التي أيّدتها اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا.

وأشار الدكتور تيموري الى البرامج الرسمية التي ستقام لتكريم اليوم العالمي للسياحة بحضور علي اصغر مونسان وزير التراث الثقافي والسياحة، وقال تيموري في مؤتمر صحفي عقده يوم السبت لإعلان برنامج اسبوع السياحة الذي بدأ من 27 سبتمبر: ستقام في جميع انحاء ايران برامج خاصة ومتنوعة في مجال السياحة، تحت عنوان شعار هذا العام: (السياحة والتطور القروي). وأضاف: ان هذا اليوم حسب تسمية المنظمة العالمية للسياحة سُمي باليوم العالمي للسياحة، وبهذا العام في ايران أيضا سُمي باليوم الوطني للسياحة.

وأضاف تيموري: حسب الإحصائيات الأخيرة فقد إنخفضت نسبة السياح الى 65%، ولكن بعض الدول بدأت تدريجيا بافتتاح حدودها للسياح، لكن حسب الظروف التي نحن فيها فان صحة الناس هي الأولوية لنا، بالاضافة الى ان معيشة الناس والعاملين في هذا القطاع هام أيضا، ويمكن السفر للمحافظات في اطار البروتوكولات الصحية.

وفي رده على سؤال الوفاق في مجال تنمية السياحة الدولية والتسهيلات والخدمات للسيّاح الأجانب الى ايران قال: في مجال زيارة السياح الى ايران قمنا بإعداد بروتوكولات قانونية وفي اطار مسودة قدمناها لوزارة الصحة لكي يتم المصادقة عليها، ونسعى للتوصل الى تفاهم على المستوى الدولي لتبادل السياح ولدينا اولويات في هذا المجال، ولكن حسب المنطق يجب ان نحتاط لذلك حسب ظروف ايران والبلد الذي يدخل السياح منه، حيث يجب مراعاة بعض الأمور وهذا يحتاج الى بعض التنسيقات التمهيدية .

وتابع: ان السياح الذين كنا في السنوات الأخيرة مضيفين لهم من الدول العربية، كانوا يتلقون خدمات في مختلف الأقسام السياحية الزيارة والسياحة الترفيهية والسياحة العلاجية وغيرها، وفي اطار هذا البروتوكول الذي ذكرته، نحن لا نضع العراقيل امام حضور السياح في ايران وخاصة من دول الجوار العربية الأشقاء، بل نريد أن يدخلوا ايران دون أي قلق ويقضون أوقات ممتعة في ايران، ويتمتعون بصحة جيدة ، خلال فترة حضورهم في ايران ، واذا أصيبوا بمرض - لاسمح الله -  فعلينا تقديم التأمين الصحي لهم ، وكذلك هناك برامج خاصة لدعمهم، ونأمل برعاية البروتوكولات الصحية التي وضعتها المنظمة العالمية للسياحة والمنظمة العالمية للصحة وأبلغناها لجميع مراكزنا السياحية ، فلن يكون هناك للسائح الاجنبي أي قلق من زيارة ايران، وان شاءالله نرجع الى الظروف السابقة ونستضيف السياح الأجانب كما في السابق، في اطار المعايير الدولية.

ومن جهة أخرى، قال الدكتور زماني المستشار التنفيذي للسياحة: نحن نأمل بأن نخرج من هذه الأزمة، وفي الأسبوع الماضي شاهدنا افتتاح مشاريع سياحية، وفي اسبوع السياحة لدينا برامج متنوعة ستقام من قبل المحافظات ، بالاضافة الى تشكيل 9 اقسام متخصصة في مجال السياحة، ومنها: التعليمية والسياحة الداخلية وفيما يتعلق بالسكن والاقامة، وكذلك يكون لنا 5 مؤتمرات تخصصية عن طريق الفيديو كنفرانس (بصورة اون لاين)، وستكون هناك جلسات متعددة مع المسؤولين الإجرائيين، لإتخاذ المزيد من القرارات لتطوير السياحة في ظل الظروف الراهنة.

من جانبه، أشار الدكتور عليرضا باي رئيس دائرة العلاقات العامة في الوزارة الى اسبوع الدفاع المقدس الذي نحن فيه وذكرى تضحيات الشهداء والدماء المقدسة واعتبر اصحاب الأعلام هم اللسان الناطق للناس، وقال: نحن على اعتاب اسبوع السياحة في ايران وعندما نفكر في كلمة (السياحة) بصورة تلقائية نتذكر الرفاه والإقتصاد، والدور الذي يلعبه هذا القطاع على حياتنها الاقتصادية وبالتالي الاستغناء عن العائدات النفطية.

وأعرب باي عن أسفه لتعرض السياحة في الاشهر الاخيرة للاضرار والخسائر، وهذا الامر لايقتصر على ايران فقط بل حتى على الدول الأخرى كفرنسا وايطاليا وتركيا و.. تضررت السياحة لديهم بسبب جائحة كورونا، ولكن الحكومات تسعى للعبور من هذه المرحلة الصعبة ونتمنى ان نرجع الى الأيام  التي سبقت الجائحة في مجال السياحة.

 

 


 

 

بقلم: منى خواسته  
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0554 sec