رقم الخبر: 288203 تاريخ النشر: آب 02, 2020 الوقت: 16:23 الاقسام: عربيات  
دمشق تدين الاتفاق النفطي الأمريكي مع" قسد": باطل ولا شرعية له
هجوم داعشي على موقع للجيش السوري في ريف دير الزور

دمشق تدين الاتفاق النفطي الأمريكي مع" قسد": باطل ولا شرعية له

دانت دمشق "بأشد العبارات" الاتفاق الموقع بين قوات سوريا الديمقراطية "قسد" وشركة نفط أمريكية ووصفته بأنه" سرقة للنفط السوري برعاية ودعم الإدارة الأمريكية".

وقالت وزارة الخارجية السورية إن الاتفاق "يعد سرقة موصوفة متكاملة الأركان ولا يمكن أن يوصف إلا بصفقة بين لصوص تسرق ولصوص تشتري".

وأضاف مصدر مسؤول في الخارجية السورية أن "الاتفاق يشكل اعتداء على السيادة السورية واستمرارا للنهج العدائي الأمريكي تجاه سوريا في سرقة ثروات الشعب السوري وإعاقة جهود الدولة السورية لإعادة إعمار ما دمره الإرهاب المدعوم بمعظمه من قبل الإدارة الأمريكية نفسها".

وذكر المصدر أن سوريا تعتبر باطلا ولاغيا ولا أثر قانونيا له، وتحذر مجددا بأن "مثل هذه الأفعال الخسيسة تعبر عن نمط ونهج هذه المليشيات العميلة التي ارتضت لنفسها أن تكون دمية رخيصة بيد الاحتلال الأمريكي".

وحسب ما نقلت وكالة "سانا" عن المصدر على "قسد" التي وصفها "بالمليشيات المأجورة" أن تدرك "أن الاحتلال الأمريكي الغاشم إلى زوال لا محالة، وانهم سيهزمون مثلهم مثل المجموعات الإرهابية التي استطاعت الدولة السورية هزيمتها".

واختتم المصدر بالقول إن السوريين قادرون على حماية ثرواتهم والحفاظ على وحدة بلادهم أرضا وشعبا.

من جهة اخرى قتل عدد من قوات الدفاع الوطني السوري، السبت، بهجوم لإرهابيي تنظيم "داعش" في ريف دير الزور الغربي.

وقال مصدر محلي إن 4 عناصر استشهدوا وأصيب آخرون في ريف دير الزور بعد هجوم شنه إرهابيو تنظيم "داعش" الإرهابي على إحدى نقاط تمركز قوة تابعة للدفاع الوطني في بادية قرية الخريطة بريف دير الزور الغربي.

وأكد المصدر أن الهجوم الداعشي جرى بعد أن ثبتت وحدة من قوات الدفاع الوطني نقاطاً لها على المحور المذكور في ريف دير الزور الغربي، وذلك بعد أن تم رصد تحركات للتنظيم الإرهابي على المحور المذكور واستخدامه للتسلل من شمال منطقة التنف ومحيط منطقة الـ 55 كم التي يسيطر عليها الجيش الأمريكي ومسلحون محليون تابعون له جنوبا، باتجاه ريفي حلب وحماة غربا.

وكان الجيش السوري قد أحبط مؤخرا محاولة هجوم نفذها مسلحون ينتمون إلى تنظيم "داعش" الإرهابي، في منطقة واقعة بين أثرية في أقصى شمال شرقي حماة، وخناصر جنوب شرقي حلب.

وأوضح مصدر ميداني أن وحدات الرصد في الجيش السوري تمكنت من كشف محاولة عناصر التنظيم الهجوم على النقاط العسكرية، حيث اندلعت اشتباكات عنيفة مع مسلحي التنظيم أسفرت عن مقتل وإصابة أكثر من 30 مسلحاً، فيما استشهد عدد من عناصر الجيش أثناء التصدي للهجوم.

*معتقلون في سجن" غاز الجبسة" شرقي سوريا يبدؤون إضرابا عن الطعام

هذا ودخلت مجموعة من المعتقلين في أحد السجون التي يديرها مسلحون موالون للجيش الأمريكي شمال شرقي سوريا إضرابا عن الطعام على التوازي مع قيام محتجين باقتحام أحد مقرات في المنطقة.

وأفاد مصدر من داخل "قسد" بأن مجموعة من المعتقلين في سجن "معمل غاز الجبسة" القريب من القاعدة الأمريكية غير الشرعية بمحيط بمدينة الشدادي، وعددهم 17 مدنيا، دخلوا في إضراب عن الطعام احتجاجاً منهم على ظروف اعتقالهم التعسفية خلال الحملة العسكرية الأخيرة التي قام بها مسلحو التنظيم قبل أيام مدعومين بقوات الجيش الأمريكي في عدد من بلدات ومدن ريف دير الزور الشرقي.

وكشفت المصادر التي فضلت إبقاء اسمها طي الكتمان أن المضربين دخلوا يومهم الثاني (السبت 1 أب/ أغسطس) في إضرابهم.

وينتشر عدد من السجون والمعتقلات العائدة لتنظيم "قسد" في مدن ومناطق محافظة الحسكة شمال شرق سوريا والتي تضم المئات من المعتقلين دون أي محكمة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: دمشق ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/5278 sec